الملتقى الصوفى للنور المحمدى
عزيزى الزائر عزيزتى الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضومعنا
او التسجيل معنا ان لم تكن عضو وترغب فى الانضمام الى اسرة المنتدى

سنتشرف بتسجيلك

شكرا لك
ادارة المنتدى

الملتقى الصوفى للنور المحمدى

الملتقي الصوفي للنور المحمدي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 كلام مجاذيب واهل الله الصالحين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3 ... 29 ... 56  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 3:23 pm

.


عِـــنْدمَا تُـــشاهِد يَـــتِيمًا أو فَـــقِيرًا أغْـــمِضْ عَـــينَيكَ بـــضْعَ ثَـــوانِي
واسْـــألْ نَــفْسَك ..: مَـــاذَا لَـــو كُـــنْتُ مَــــكَانَه ..؟
وانْـــصَرفْ بَـــعْدهَا
..........................................................................

الحزن........................... لا يرد الغائب..
و الخوف..................... لا يصلح للمستقبل..
و القلق........................ لا يحقق النجاح..
بل النفس السوية و القلب الراضي.......... هما جناحا السعادة!!

.............................................................................

تقاسمـت طعامهـا مع القطـط .. لأنهـا ببساطـه مدركـه معنـى
الشعــور بالجــــوع !!
"اللهم احيي في قلوب المسلمين معنى التكافل والاخوة في الله واحيي في قلوبهم معنى الرضا "

........................................................................


“أرق مـــواساة هـــي مـــواساة الـــنفس للــنفس
وأصــدق عـــتاب هـــو عــتاب الــنفس للــنفس
و أجــمل فــرحة هــي فـــرحة الـــنفس للـــنفس
تـــصالح مـــع نـــفسك فـــهي مــن ســـتظل مـــعك لـــلأبد ومــــن تـــحبك مـــهما فـــعلت”
........................................................................


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(ماتحابَّ اثنانِ في اللهِ تعالى إلَّا كانَ أفضلُهما أشدَّهما حبًّا لِصاحِبِهِ )
الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع- الصفحة أو الرقم: 5594
خلاصة حكم المحدث: صحيح
...............................................................................

تعلمـــوا الرفـق من سيــدنـا محمد صلى الله عليه وسلم ..
«إِنَّ الرِّفْقَ لَا يَكُونُ فِي شَيْءٍ إِلَّا زَانَهُ، وَلَا يُنْزَعُ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا شَانَهُ»
وهذا الحديث كذلك في صحيح مسلم.
وهذا الحديث له قصة قصيرة كذلك: وهي أن السيدة عائشة رضي الله عنها
صَعُبَت عليها ناقة - يعني: كانت تركب ناقة وصعبت عليها - فأخذت تُرَدِّدُها، يعني تشدها هكذا وهكذا.. يمينًا ويسارًا.
 فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: «عَلَيْكِ بِالرِّفْقِ، فَإِنَّ الرِّفْقَ لَا يَكُونُ فِي شَيْءٍ إِلَّا زَانَهُ، وَلَا يُنْزَعُ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا شَانَهُ».
وهذا المعنى الثالث: وهو كون الرفق زينةَ الأعمال، وزينةَ الأقوال، وزينةَ المعاملات، ومعنى أن يكون الرفق زينةً أي: أن يكون حِلْيةَ المؤمن،
 فيكون في أخلاقه وشمائله وكل أحواله التي تكون سببًا لإظهار هذه المعاني الجميلة
التي ينبغي أن تُرى على المؤمنين في جميع معاملاتهم مع المسلمين ومع الغيرمسلمين ومع الدواب ومع كل شيء.

.......................................................................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 3:27 pm

.


علّم الناس علمك، وتعلّم علم غيرك، فتكون قد أتقنت علمك،
وعَلِمْتَ ما لم تعلم
الحسن بن علي بن أبي طالب


............................................................



لاتعظّم شيئا على عظمة الله عزوجل..فيبتليك الله به
""فإن من عظّم الوصال..كان الوصال عين ابتلائه وبلائه""و
 من عظّم المكاشفات..كانت المكاشفات عين عين حجابه وطمس بصيرته
""ومن عظّم الوصول..كان الوصول عين تعثّره وأوحاله
""ومن عظّم النعم..كانت النعم عين سلبه وحرمانه
""ومن عظم الإبتلاء..كان الإبتلاء عين سخطه ومقته
""ومن عظّم الواردات..كانت الواردات عين ظلمانيته وتوهّماته
""ومن عظّم الكرامات..كانت الكرامات عين غروره ومحقه
""ومن عظّم الروحانية..كانت الروحانية عين حلوله وتخبّطاته
""ومن عظّم المشيخة..كانت المشيخة عين جحوده ومساوئه.....
ومن اعتمد على اجتهاده وعظّم عطاء العباد اليه...ضرب بينه وبين عطاء ربه عزوجل بحجاب نفسه وانغلقت ابواب نفحاته اسرار الله عزوجل وفضله عليه..


....................................................................

ومَا الدهرُ يوماً واحداً في اختِلاَفِهِ * ومَا كُلُّ أيامِ الفتى بسَوَاءِ
وما كلّ ما لم أرْجُ أُحرَمُ نَفْعَهُ * وما كلّ ما أرْجوهُ أهلُ رَجاءِ

...................................................................



عن المرء لاتسأل وسل عن قرينه * فكل قرين بالمقارن يقتدي
فإن كان ذا شر فجانبه سرعة * وإن كان ذا خير فقارنه تهتدي

.......................................................................

وابـدأْ عَـدوَّكَ بالتحيّـةِ ولتَكُـنْ ** منـهُ زمانَـكَ خائفـاً تتـرقَّـب
واحـذرهُ إن لاقيتَـهُ مُتَبَسِّمـاً ** فالليـثُ يبـدو نابُـهُ إذْ يغْـضَـبُ
إنَّ العدوُّ وإنْ تقادَمَ عهـدُهُ ** فالحقـدُ بـاقٍ فـي الصُّـدورِ مُغيَّـبُ

..........................................................................


إذا أصبحتُ عندي قوتُ يومي * فخلُ الهمُ عنّي يا سعيدُ
وَلاَ تخطرْ هُمُوم غَد بِبَالي * فإنَّ غَداً لَهُ رِزْقٌ جَدِيدُ

............................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 4:18 pm

.

 أطع أمرنا نرفع لأجلك حجبنا *** فإنا منحنا بالرضا من أحبنا
 ولذ بحمانا واحتمي بجنابنا *** لنحميك مما فيه أشرار خلقنا
 وعش في حمانا خاضعا متذللا *** وأخلص لنا تلقى المسرة والهنا
 وسلم إلينا الأمر في كل ما يكن *** فما القرب والإبعاد إلا بأمرنا


...........................................................................................



إذا ماضاق صدرك من بلاد .. ترحل طالبا بلدا سواه
 عجبت لمن يقيم بأرض ذل .. وأرض الله واسعة فضاها
 فذاك من الرجال قليل عقل .. بليد ليس يدري ماطحاها
 فنفسك فز بها إن خفت ضيما .. وخللي الدار ينعي من بناها
 فإنك واجد أرضا بأرض .. ونفسك لاتجد نفسا سواها
مشيناها خطى كتبت علينا .. ومن كتبت عليه خطى مشاها
 ومن كانت منيته بأرض .. فليس يموت في أرض سواها .

...........................................................


“انـــا لا أخـــشى عـــلى الإنـــسان الــــذي يـــفكر و إن ضـــل لأنـــه ســـيعود للـــحق
و لـــكنني أخـــشى عـــلى الإنـــسان الـــذي لا يـــفكر? و إن اهـــتدى لأنـــه ســـيكون مـــثل الـــقشة فـــي مـــهب الـــريح”

لـــ \
الأمـــام \ الــــغزالي


...............................................................................


سأل رجل مهموم حكيما فقال :
أيها الحكيم لقد أتيتك وما لي حيلة مما أنا فيه من الهم ؟

فقال الحكيم : سأسألك سؤالين وأُريد إجابتهما
فقال الرجل : اسأل .. !!
فقال الحكيم : أجئت إلى هذه الدنيا ومعك تلك المشاكل؟ ... قال: لا
فقال الحكيم : هل ستترك الدنيا وتأخذ معك المشاكل؟ ... قال: لا
فقال الحكيم : أمرِ لم تأتِ به، ولن يذهب معك ... الأجدر ألا يأخذ منك كل هذا الهم فكن صبوراً على أمر الدنيا
وليكن نظرك إلى السماء أطول من نظرك إلى الأرض يكن لك ما أردت ،
أبتسم فرزقك مقسوم وقدرك محسوم وأحوال الدنيا لا تستحق الهموم لأنها بين يدي الحي القيوم


.......................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 4:22 pm

..

سُـــبحان الـــذي إذا ذگـــرته ذگـــرگ ، وإنْ شَـــگرتَهُ زاَدگ ، وإنْ تَـــوگلت عـــليه كـــفاكْ
.....................................................................



آلـــجُلوس آلإنــفرآدي آلـــكَثيِر
لَـــيس إكـــتئآب كَـــمآ يَـــدعوُھہ آلــــبَعض
لَـــحظھہ رَآحـــھہ عَـــنْ تَـــطفلآت آلـــبَشر لَـــحظھہ فَـــخآمھہ
لآ يَـــعرفُهآ سِـــوىَ عُـــشآق آلـــھُدوء والتأمل

....................................................................


.أدبـــيات الإنــتقام
كـــان عــلي بـــن أبـــي طـــالب كـــرم الله وجـــهه
يـــقاتل مــــشركاً شــرساً
فـــطال بـــينهما الــقتال، وفــي الـــنهاية
تـــمكَّن رضــي الله عـــنه مـــن خـــصمه
وســقط الـــمشرك جـــريحاً تــحت عــلي بـــن أبـــي طـــالب
ولـــما هَـــمَّ بــــقتله
بَـــصَقَ الـــمُشرِك فـــي وجـــه عــلي
والــــسيف فـــي الــهواء يُـــوشك أن يـــهوي بـــه
فـــما كـــان مـــن عـــلي إلا أن تـــركه وانـــصرف عــنه ولـــم يـــقتله
فــلما سُـــئِل قـــال: لـــقد كــنت أقـــاتله لله
فــلما بَـــصَقَ فــي وجـــهي
أحــسست بـــأني أريـــد الانـــتقام لـــنفسي فـــتركته.

...............................................................



كم هي محدودة تلك التي نُسميها إرادتنا , وكم هو هائل وغير محدود قدرنا.

.....................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 4:28 pm

.


إيـــاك وأربـــعاً
أربـــعٌ تُـــورثُ ضــنْكَ الــمعيشةِ وكَــدَرَ الــخاطرِ وضــيِقَ الـــصَّدْرِ :
الأولــى : الـــتَّسخُّطُ مــن قــضاءِ اللهِ وقــدرِه ، وعَــدَمُ الـــرِّضا بــهِ .
الــثانيةُ : الــوقوعُ فــي الـــمعاصي بــلا تـــوبةٍ ? قُــلْ هُـــوَ مِــنْ عِــندِ أَنْـــفُسِكُمْ ? ،? فَـــبِمَا كَـــسَبَتْ أَيْـــدِيكُمْ ? .
الـــثالثةُ : الــحقدُ عـــلى الـــناسِ ، وحُــبُّ الانـــتقامِ مـــنهمْ ، وحَـــسَدُهم عـــلى مـــا آتـــاهُمُ اللهُ مـــنْ فـــضلِه ? أَمْ يَـــحْسُدُونَ الـــنَّاسَ عَـــلَى مَـــا آتَــاهُمُ اللّهُ مِـــن فَـــضْلِهِ ? ، ( لا راحـــة لـــحسودِ ) .
الـــرابعةُ : الإعــراضُ عـــنْ ذكـــرِ اللهِ ? وَمَـــنْ أَعْـــرَضَ عَـــن ذِكْــرِي فَـــإِنَّ لَـــهُ مَـــعِيشَةً ضَـــنكاً ?


...............................................



قـــال ابـــن الـــقيم رحـــمه الله:
يـــا ابـــن آدم … إن بـــينك وبـــين الله خـــطايا وذنـــوب ..
لايـــعلمها إلا هـــو… وانــك تـــحب ان يـــغفرها لـــك…وإن
أحـــببت أن يـــغفرها لـــك…فـــاغفر أنـــت لـــعباده…وان احـــببت
أن يـــعفو عـــنك… فـــاعف أنـــت عــن عـــباده…تـــعفو هـــنا…
يــــعفو هـــناك… تـــنتقم هـــنا…يـــنتقم هـــناك…تـــطالب بــــالحق
هـــنا..يـــطالبك بـــالحق هـــناك…لــهذا عــوّد نــفسك ان تــقول
كــل لـــيلة..( اللهـــم أيـــما عـــبد أو أمـــة مـــن أمـــة مــحمد صـــل
الله عـــليه وســـلم يـــحبني ويـــدعو لـــي … فـــأسألك لــــه
الــفردوس الأعــلى..والـــملك يـــرد عـــليك ويـــقول …ولـــك
مـــثل ذلـــك ثـــم تـــقول..وأيـــما عـــبدٍ أو أمـــةٍ مـــن أمـــة مـــحمد
صـــل الله عـــليه وســـلم اغــتابني أوظـــلمني أوبـــهتني …
أو قـــذفني… أوقـــال فـــيّ مـــا لـــيس فـــيّ فــــإني عـــفوت عـــنه
وتـــركتها لـــه .. ويـــقول الـــملك ولـــك مـــثل ذلـــك..أي لــك
الـــعفو مـــن الله

............................................................................


قـــلت:
أتــــألمٌ ألـــمًا لا حـــد لـــه.
قـــال:أَلَـــم تـــفهم بــــعد، مـــن الــخذلان أن تـــظن أن تـــدبيرك لـــنفسك أصـــلح مـــن تـــدبيره لــــك.
قـــلت:أبـــــدًا.. أزداد حـــيرة.. لـــماذا فـــعل الله بــي ذلـــك؟
قـــال:لأنـــه يـــريدُك.
قـــلت:ذهـــبت إلــى الله فـــلم أجـــد أنـــه يـــريدني؟!.
قـــال
وهـــو يــــبتسم بـــحزن) تـــقول أنـــك ذهـــبت إلـــى الله.. مـــاذا ســـألته حــــين ذهـــبت إلـــيه؟
قـــلت :ســــألته أن يــــعيد إلـــىَّ “نــــور" ..
قـــال:لـــم تــــذهب إلـــى الله.. إنـــما ذهـــبت إلـــى “نــــور” .. أخـــطأت الـــطريق .. الـــذين يـــذهبون إلـــى الله لا يـــطلبون غـــير الله


..................................................................



أخـــرج مـــن نـــفسك ، أخـــرج مـــن هـــمَّك ، اخـــرج مـــن عـــلمك ، اخـــرج مـــن عـــملك ،
 اخـــرج مـــن اســـمك ، اخـــرج مـــن كــل مـــا بـــدا أى مـــن مـــغريات الـــعالم الـــمادى كـــله ..
و مـــاذا بـــعد ذلـــك !
يـــكون مـــطلوبك هـــو الله .. و مـــقصودك هـــو الله .. و هـــمَّك هـــو الله .. و ذِكـــرَك هـــو الله ..
 و نـــطقك هـــو الله .. و فـــكرك هـــو الله ..
و تـــلك أمـــور لـــها عـــلامات و لا تـــكفى فـــيها الــخلوة و الـــتسابيح .
 فـــعلامة خـــروجك عـــن نـــفسك أن تــــبذلها لـــلآخرين إنــــفاقاً و عـــملاً صـــالحاً و بِـــرَّاً و مَـــوَدةً و جــهاداً و قـــتالاً
و اســـتشهاداً فـــى ســـبيل الله ..

................................................................

إنـــتقاء الألـــفاظ وحـــسن الـــخلق
ـ
ســــئل الــــعباس رضـــي الله عـــنه : أنـــت أكـــبر أم رســـول الله صــــل الله عـــليه وســـلم ؟
فـــقال : هـــو أكـــبر مـــني وأنـــا ولـــدت قــــبله !*

........................................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 4:35 pm

.


أعداء الإنسان ثلاثة :-
1_ دنياه ( فاحترس منها بالزهد )
2_ شيطانه ( فاحترس منه بمخالفته )
3_ نفسه ( فاحترس منها بترك الشهوات )
بعض الزهور الذابلة المنحنية ... لا تحتاج سوى قطرة ماء واحدة كي ترفع رأسها للسماء ....

.......................................................................

لا لـــشئ يـــا صـــديقي أحـــببتك إلا لأنّــك تــــحب الله
فـــإن كــنت راحـــل فـــافعل فــــالله بـــاقٍ مـــعي

.........................................................

ليس الوجع في ايام الفقد، بل حين تأتي الايام السعيدة فتجد ان من يستطيع مشاركتك بشكل أعمق واكبر قد رحل..

...................................................................

أينما كان النور فأنا الشغوف به وأينما كان الجمال فأنا العاشق وأينما كانت الحكمة فهي ضالتي.
جلال الدين الرومى

...........................................................................

قد أجمع العارفون بالله أن التصوف كله آداب، و?
 يمكن أن يكون سلوك ب? أدب، وسوء ا?دب قاطع
 رئيسي، ولكل وقت أدب، ولكل فعل أدب، ولكل
 حال أدب، ولكل مقام أدب، فمن يلزم ا?دب يبلغ
 مبلغ الرجال، ومن حرم ا?دب فهو بعيد من حيث
يظن القرب

.......................................................


فَـــقط تـــعلّم أن تَـــستودِعَ اللهَ حَـــياتَك , وتَـــمضي مُـــطمَئنّاً

...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 4:36 pm

.


قالت السيدة امنه هذه القصيدة وهي على فراش موتها تخاطب ابنها الصغير محمد صلى الله عليه وسلم وآله الطيبين الطاهرين
بارك فيك الله من غلام=يابن الذي في حومة الحمام
 نجا بعون الملك العلام=فودي غداة الضرب بالسهام
 بمئة من إبل سوام=إن صح ما أبصرت في المنام
فأنت مبعوث إلى الأنام=تبعث في الحل وفي الحرام
 تبعث بالتوحيد والإسلام=دين أبيك البر إبراهام
 فالله ينهاك عن الأصنام=أن لا تواليها مع الاقوام
..
.......................................................................

قالت السيدة امنه بنت وهب هذه القصيده عندما تألمت لموت عبدالله بن عبدالمطلب
عفا جانب البطحاء من زين هاشم=وجاور لحدا خارجا في الغماغم
 دعته المنايا دعوة فأجابها=وماتركت في الناس مثل ابن هاشم
 عشية راحوا يحملون سريره=تعاوره أصحابه في التزاحم
فإن يك غالته المنون وريبها=فقد كان معطاء كثير التراحم
...
...........................................................................
هي سيدة الأولين والآخرين .. وراحمة الأولين والآخرين
 وسلطانة الأولين والآخرين .. ومسعدة الأولين والآخرين 
أليست هي التي أهدت لنا سبب سعادتنا وسرورنا سيدنا ومولانا محمد صلى الله عليهما وسلم
 السيدة الشريفة الكاملة الفاضلة الوالدة الطاهرة صاحبة مقام الأمومة على التحقيق
 وكل الأمهات ينبن عنها في هذه المهمة
 فإن كانت الجنة تحت أقدام الأمهات  فماذا عسى أن يكون تحت قدمها الطاهر عليها السلام
 السيدة السعيدة أم السيد السعيد زوجة السيد السعيد بنت القوم السعداء ..
 مسعدة الأولين والآخرين عليها أفضل صلاة المصليين
 وأزكى سلام المسلميين  وأطيب ذكر الذاكرين
 ....................................................................ز

تتباهى بك العصور وتسمو .. بك علياء بعدها علياء
فهنيئا به لآمنة الفضل .. الذي شرفت به حواء
يوم نالت بوضعه إبنة وهب ...من فخار ما لم تنله النساء
.....................................................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المحبة للمصطفى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5206
نقاط : 25546
التفاعل مع الاعضاء : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2010
العمر : 67
الموقع : النور المحمدى

مُساهمةموضوع: رد: كلام مجاذيب واهل الله الصالحين   الثلاثاء أكتوبر 06, 2015 4:39 pm

.

اللهم انك تعلم اننا نحبهم ونحب من يحبهم
 فقربنا ياربنا الى حبهم وودادهم وقربهم
 وزدنا يارب بمددهم
 ومدد من يرفع لوائهم
 ويسعى الى ارضائهم
وانلنا ياربنا شفاعة جدهم
 واجعلنا ممن يزود عن دمائهم
 وعرضهم وشرف و كرامة اسمهم

...................................................................................

سهرت أعين ، ونامـت عيـون
 في أمـور تكـون أو لا تكـون
 فادرأ الهم ما استعطت عن النفس
 فحملانـك الهـمـوم جـنـون
 إن رباً كفاك بالأمس مـا كـان
سيكفيك فـي غـدٍ مـا يكـون

...................................................................................


يا رجال غابوا في حضرة الله .. كالثُليْجِ ذابوا والله والله
 تراهم حياري في شهود الله.. تراهم سكارى والله والله
 تراهم نشاوى عند ذكر الله .. عليهم طلاوة من حضرة الله
 إن غنى المغني بجمال الله .. فقاموا للمغنى طربا بالله
 نسمتهم هبت من حضرة الله ..حياتهم دامت بحياة الله
 قلوب خائضة في رحمة الله .. أسرار فائضة والله والله
 عقول ذاهلة من سطوة الله .. نفوس ذليلة في طلب الله
 فهم الاغنيا بنسبة الله .. و هم الأتقيا والله والله
 من رآهم رأى من قام بالله .. فهم في الورى من عيون الله
 عليهم الرحمة ورضوان الله .. عليهم نسمة من حضرة الله

.............................................................................

طـــريق الوصــل سهـل ان تردنــي *****ففــي ايــاك فطلبنــي تجدنــي
قريــب حيــث كنــت و حيــث تغــــدو*****و حيث تروح فاطلبني تجدنـي
وان تــــكن غائـــبا فتــظـــن انـــي*****بعيـد منـــك فاطلبنـي تجدنـــي
وانــــي منـــك فـــي قــــرب وبـــــعد*****كقاب قوسين فاطلبني تجدنـي
وانـــي منـــك اقــــرب منـــك حتـــى*****كــانك فـي اتحــاد القـرب اني
وان تكــن قــد ظمئــت الــي شـــوقا*****فقاطع كل ـــن تهوى وصلنـي
وصــرح باسـم من تهــوى وصنــي*****مــن الوشــي ومانقلوه عنــي
ولا تــسال مـــن العشــاق عنــــــي*****ولكـن يا قتيــــل الشوق سلني
وان تـكـــــن تبتـغــي منــي بـــديــلا*****ـفقاطعنــي وودعنـــي ودعنـي
ستــدكـرنــي ادا جربـــت غيــــــري*****وتعلـــم كــل ما قد كـان منـــي


..............................................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كلام مجاذيب واهل الله الصالحين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 56انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3 ... 29 ... 56  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملتقى الصوفى للنور المحمدى :: ๑۩۩۩۩ ملتقى العرفان الصافى المصفى ۩۩۩۩๑ :: ๑۩ الصوفية رحلة وجد وشوق ۩๑-
انتقل الى: